الجمعة، 18 سبتمبر، 2009

وظائف

في الوقت الذي تختفي فيه وظائف ومهن كثيرة في الدول الغنية تظهر وظائف ومهن اكثر في الدول الفقيرة ولاشك ان الحاسوب هو المنافس الاكبر للايدي العاملة في الدولة الغنية المتقدمة! اما في الدول الفقيرة فان الوظائف فيها تزداد وتتنوع حسب درجة الفقر وهناك مهن كثيرة لانعرف عنها شيئا في العالم العربي وهي اسؤا بكثير من ماسح الاحذية. عرفنا نوعا من المهن يتنافس فيها الاطفال مع الكبار مثل بيع السجائر والصحف والزهور ولكن في دول ماوراء البحار تفتقت الاذهان عن مهن متنوعة مثل حارس سيارات مؤقت في كراج تابع لمطعم وهي مهنة شائعة في البرازيل التي رأيت فيها اغرب التدابير والاحترازات البشرية ضد فيروس الفقر. احد الاطفال استغل بذكاء شديد اهمال المرافق الصحية العمومية من توفير ورق التواليت فابتاع واحدة ووقف يعترض زوار الحمام قبل الدخول بشريط من ورق التواليت مقابل سعر رمزي يوفر له عملا وربحا. الحاجة ام الاختراع ... الفقر ابو الاختراع.

ليست هناك تعليقات: