الأربعاء، 21 يناير، 2009

تمت دعوتي الى المدونة .. عمــــــــــــر ورفعــــــــــــــــــــــــــــت

مرحبــــــــــــــــــــــــــــــــــا..!!
في البدء, لم افهم ماذا يعني تمت دعوتك للمساهمة في مدونة عمر, عندما بعد ظهر يوم غائم ومثلج, فتحت صندوق رسائلي الالكتروني ورأيت الدعوة.. !! كنت قد استيقظت منذ القليل من الوقت بسنبب أطفالي الذين أتوا من المدرسة وبدؤا اللعب والقفز في سريري .. الساعة كانت الخامسة وأنا قليلا ما أخلد للنوم في النهار, لكن الجو الرمادي الذي يمتاز به هذا البلد والملل المستعصي على الانتهاء والكثير من الكآبة المستمرة, أحالت جسدي الى خردة من الاجهزة المستهلكة, التعبة المتهالكة, فما كان من جهاز التحكم الى ان اعطى الاوامر بالنوم .. !! هكذا كانت حالتي .. حين بدأت هذه المساهمة التي لم أبدأها بعد..!!

في زمن كهذا .. أستطيع سرد بعضا من التسميات التي دمغت يومي هذا ..

-خطاب اوباما الذي لم ينل درجة الامتياز من ما توقعه العالم إلا أنني سأسرد مقطعا يهمنا نحن العرب الذين لازلنا بشر أقوال لا أفعال !! .. هذا نصه

"وللعالم الإسلامي أقول إننا نسعى إلى طريق جديد إلى الأمام يعتمد على المصلحة المشتركة والاحترام المتبادل. وعلى قادة العالم الذين يسعون إلى نشر بذور النزاع أو تحميل الغرب مسؤولية آفات مجتمعاتهم أن يدركوا أن شعوبهم ستحكم على ما يمكنهم بناءه وليس على ما يمكنهم تدميره. وللذين يتمسكون بالسلطة من خلال الفساد والخداع وإسكات صوت المنشقين أن يدركوا أنكم على الجانب الخاطئ لكننا مستعدون لمد يدنا إذا كنتم مستعدين لتخفيف قبضتكم. ولشعوب الأمم الفقيرة نتعهد بالعمل إلى جانبكم لكي تزدهر مزارعكم وتجري المياه النقية ولتغذية الأجساد والعقول الجائعة."

- انسحاب آخر الجنود الاسرائيليين من قطاع غزة مع الابقاء على الحشود العسكرية على الحدود المتاخمة لها .. وبدء التحليلات السياسية والعسكرية على فشل الاسرائيليين في تحقييق الاهداف " كالعادة ", وقرائتي لردود الأفعال على قمم حكام الفول والطعمية .. "العرب" في بعض الصحف العربية والاجنبية !!
-ملاحظتي لشيء غير اعتيادي في الميديا السويدية وهو تكثيف البرامج التي تخص المجتمع الاسرائيلي .. وكأنها تغطية اعلامية على أن ينسى المشاهد أن هناك مجزرة قد حصلت منذ ايام .. !!

-عدا عن ما تناقلته الصحف, بدا يومي بسماع سمفونيات اولادي وزوجتي وبعض الآلام المتبقية من البارحة ..




عمتم يوما من الصباح للمساء وتصبحون على سعادة
-

هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

شكرا رفعت لهذه المساهمة الليلية التي افتتحت بها حياتك في كتابات مسمومه , اتمنى ان تزيد من جرعة السم لان الوضع لم يعد يحتمل فقد فتحت غزة كل الجراح

Raffat يقول...

من دواعي سروري وفخري أن أشارك في مدونة عمر ..