الاثنين، 22 ديسمبر، 2008

نحن امه خارقة



نحن امة خارقة للامعقول بكل المقاييس وحكاية التشبث بالرأي الخاطئ والانغلاق في الذات امر يحتاج الى دراسة وتفكير طويلين وهذا الامر في رأيي خطير للغاية لانه مفقس طبيعي لتفريخ الالاف الدكتاتورين في كل يوم. لااعرف اهتماما يوليه العربي مثل ذلك الاهتمام الذي يوليه لذاته ولرأيه ولسلطته التي تصل الى حد القدسية ورغم ان البشر غارقون في ذواتهم بشكل عام الا ان العربي حالة خاصة فهو يعتبر نفسه الها منزلا , قوله هو الفصل وقراره هو الفصل وهو الحاكم الاوحد, الاصغاء للاخرين هو طعن في الشخصية وقلة خبرة واطاعة الاخربن حتى ولو كانو على صواب هو اهانه لمكانته وكرامته. قليل منا يعرف ان المعرفة لاتأتي من داخلنا بل من محيطنا ومن خبرات الاخرين وخبرتنا هي تراكم لخبرات الاخربن وعند البشر اذانان مفتوحتان مثل اجهزة الالتقاط في كون مفتوح للسماع والاصغاء ولسان واحد للتفاعل مع الاخرين ولكن جيب الذي يسمع!!

هناك 4 تعليقات:

Raffat يقول...

صحيح!

عمر يقول...

أيها الجبل الاشم كيف لك ان تتمخض عن هذا الفأر الصغير , صحيح , ماهو الصحيح , هو صحيح الهوى غلاب؟؟؟ ههههه

Raffat يقول...

ردا على حياة سقيمة وعقيمة .. يكتفي الانسان بنقطة من السم , لطالما تكفي لقتل فيل ! عدد الكلمات لا يعني بالواقع انني مهتم ام لا!! رصاصة واحدة تكفي ان جائت في المقتل .. لست جبلا اشم بل انا الفأر الصغير .. مرت سنة 2008 مثلما مرت 46 سنة قبلها .. لكن الفطائر وان تشابهت من الخارج فيها حشوات متغيرة وطعمات ونكهات مشكلة من المالحة الى الحلوة .. ربما تشبع ربما طيبة المذاق ربما العكس .. السنين هكذا .. العمر ايضا .. !! هذه السنة كانت فطيرة مرة المذاق كالفطائر التي اكلتها هنا في السويد لست سنوات مرت وارجو ان لا آكل الفطيرة السابعة !! على حد قول الابراج أن السنة القادمة سنة الدلو بامتياز ههههه اليس هذا ما يسمى بالسخف .. يصبح الانسان هشا كلما زاد بؤسه , يأسه , حزنه وعقمه !!!
نحن امة خارقة حارقة لشعبها كما الامم الباقية .. لا اعلم ان كنا نحيا داخل شرانق صغيرة سوداء ضيقة كالقبر .. لم أرسم منذ قدمت هنا .. لم أكتب شعرا .. لم أعشق امرأة .. هكذا انسان لا يحيا , بل يزحف ببطئ الحلزون نحو الموت !!!!!

handmade jewelry يقول...

can u leave ur phone number to me???