السبت، 18 أكتوبر، 2008

نحن أمة تثير الاشمئزاز

تحول الانترنيت الى ساحة مفتوحة لتأجيج النزاعات بين ابناء الامة الواحدة ولو تقرأ مشاركات العرب في اي قضية او خبر مطروح لتبادل الافكار لهالك حجم الاختلاف في المواقف ووجهات النظر بين ابناء الامة الواحدة ولو قلت ان الاختلاف في الرأي لايفسد للود قضية نقول لكم نعم ولكن الاختلاف بين وجهات النظر لايجب ان يصل الى حد تبادل السباب والشتائم وهتك الاعراض مثلما يفعل بعض الساقطين المنحرفين بعرض صور صديقات لهم على اليوتوب ومثلما يصل الامر في بعض الحوارات المفتوحة الى سب الدول والشعوب. نحن امة متخلفة لم تتعود بعد على قبول الاخر ولا حتى وجوده, مازالت الروحة القبلية متأصلة فينا والروح البدوية متجذرة في اعمق اعماقنا. نحمل الكره والبغضاء لبعضنا بعض وكل مقاله المنظرون القوميون كان مجرد وهم بل هراء في هراء ولكننا للاسف لانملك الشجاعة للاعتراف بذلك.

هناك 4 تعليقات:

Raffat يقول...

عمر !! مما لا شك به أن عؤلاء البشر " الساقطين" كما وصفتهم, أيضا مختلفين .. أي انهم أيضا الآخر الذي يجب أن نحترم اختلافه معنا وإن لم يكن يحترم أي شيء فينا .. هذا هو جوهر الاختلاف .. أعني يجب أن نراجع أنفسنا قليلا بشأن هؤلاء " الساقطين " لأنهم بشر .. وبما أنك ليبرالي وغير متحيز وضد المغالات , فيجب عليك وعلي وعلى جميع من يحملون شعلة بسيطة من النور نحو مجتمع متمدن وديمقراطي ليبرالي, أن نعامل هؤلاء المسبوق ذكرهم بشيء من التحليل وليس بالوقوع في الحفرة ذاتها .. نحن أمة لديها مشاكل .. لديها تخلف ويجب معالجة الموضوع .. أي أن نحلل ونقدم حلول صحية, نرجو جميعنا أن تكون دواء ناجع في دفع مجتمعاتنا العربية الى انسانية أفضل. شكرا على وسع صدرك في تقبل تعليقاتي .. ودمت

عمر يقول...

عزيزي رفعت , هذا الاخر سقط اخلاقيا, تم نسف اساسه الاخلاقي بالكامل, في الغالب اعمته عيونه المادة. انت تحملني ياصاحبي مسؤولية كبيرة, هذا جيل اعماه الانحراف وهو امر لاتستطيع ان تحله المؤسسسات فكيف بالافراد. كيف لي ان احلل سلوك هؤلاء الذين يبيعون لحمهم من اجل ان يقول لاصدقائه هذا الشريط شريطي وهذه البنت كانت عشيقتي. وهؤلاء الذين يختلفون كيف لهم ان يختلفوا باحترام وان يتفهموا بعض.
كان روسو يقول اني اختلف معك في الرأي واني مستعد لان افني عمري من اجل الدفاع عن رأيك هذا.

Raffat يقول...

صديقي العزيز عمر .. الآخر لا يسقط حتى لو سقط اخلاقيا.. تعلم.. أن الحضارات تناوب عليها قوانين وعادات اختلفت اختلاف "السنة مع الشيعة" شيء مضحك لروح النكته ليس الا ** لكن ارجع لذكر الآخر, وكما قلت مستشهدا بقول روسو.. يجب بل وبتشديد على يجب أن نكون مستعدين لمد يد العون والمساعدة, إذا كان ذلك يساعد لتخفيف ما أمكن من تلك النشاذاتو ولعلمك أن في اوروبا الكثير من هؤلاء .. فالعصر الذي نحياه , راجع الجنس والشباب الذكي, .. فاسد

Raffat يقول...

صديقي عمر .. لم أطلب منك مجاراتي في آرائي , وما تعانيه من بلادة فكرية وأضيفها حياتية , يعاني منها الجميع , والجميع بلا اي استثناء , هنا في بلاد ليست تخصنا بشيء , جئنا إليها بحقائب مليئة بالاماني والاحلام , ومع مرور الايام والشهور و السنين ,, تعبنا من حملها , تعبنا من وزنها على وقع انهزامتنا اليومية واوقعتنا من على صهوات تلك الاحصنة التي حلمنا يومنا انها مركبنا المثالي لتحقيق ذاتنا .. لاشيء يبقى سوى أن ننتظر اكثر الحقائق اثباتا ... الموت , لكننا بينما ننتظر ذلك الموت القادم نلعب لعبة الحياة كمسرحية ارغمنا جميعا أن نكون في طاقم التمثيل بها .. أنت وأنت ونحن وهم, جميعنا وجميعهم .. وكحسن الخاتمة هناك دائما من يبقى ليسدل الستار